شمخانی: سنرد بقوة باجراءات استباقیة على أی إستهداف لحدودنا

اكد امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني علي شمخاني بان ايران سترد بقوة باجراءات استباقية وهجومية على اي محاولة من اي جماعة او دولة لتهديد امن حدود البلاد.

startNewsMessage1

جاء ذلك في تصريح ادلى به شمخاني اليوم الاربعاء خلال اجتماع عقد في مدينة ارومية مركز محافظة اذربيجان الغربية بحضور قادة القوات المسلحة في شمال غرب البلاد.

وبعد استماعه لتقارير قائد القوة البرية لحرس الثورة الاسلامية العميد محمد باكبور وسائر القادة في هذه المنطقة من البلاد قال شمخاني، انه خلال العامين الماضيين قامت المجموعات المناوئة للثورة والمدعومة من قبل بعض الدول بالمنطقة وخارجها، بالكثير من المحاولات لزعزعة الامن في حدود شمال غرب البلاد الا انه تم احباطها بيقظة وحزم القوات العسكرية والاجهزة الامنية.

واضاف، اننا نرصد بدقة انشاء وتوسيع قواعد عسكرية من قبل دول من خارج المنطقة بالقرب من حدودنا.

وتابع شمخاني، ان اي محاولة لزعزعة الامن في حدود ايران من قبل اي مجموعة او دولة كانت ستواجه باجراءات استباقية وهجومية شديدة.

واكد امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني، اننا سوف لن نسمح لقادة زعزعة الامن واذنابهم المساس بامن المواطنين واستقرار المنطقة.

 

ارسال تعليق

 

عنوان